الشائع

مفاجأة مدوية.. دعوات تظاهر قبل الكلاسيكو بساعات تهدد بتأجيله مجددا !

يواجه مصير الكلاسيكو تهديد التأجيل مرة أخرى بسبب تصاعد الأزمة في إقليم كتالونيا والوضع السياسي المتأزم هناك.

وكان من المفترض أن يلعب الكلاسيكو يوم 26 أكتوبر في البداية، قبل أن يتم تأجيله إلى 18 ديسمبر بسبب المظاهرات في كتالونيا اعتراضا على حبس السياسيين بسبب تحريضهم على العنف.

ومن المفترض أن تقوم بعض المجموعات بمظاهرات جديدة قبل فترة أعياد الميلاد للمطالبة باستقلال إقليم كتالونيا عن إسبانيا.

ويجهز المتظاهرون تجمع سياسي حول ملعب “كامب نو” قبل الكلاسيكو بـ4 ساعات، مما يهدد إقامة المباراة في موعدها خوفا على الأرواح.

ولم يعلق الاتحاد الإسباني لكرة القدم أو رابطة الليجا على دعوات التظاهر، لكن من المتوقع أن تشهد الساعات المقبلة بعض التطورات الجديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى